1.8 تريليون ريال استثمارات أرامكو المقبلة بعد استحواذها على 70% من سابك

فيما أعلنت شركة أرامكو السعودية، أمس، شراء حصة صندوق الاستثمارات العامة في شركة البتروكيماويات «سابك» البالغة 70%، مقابل نحو 259.125 مليار ريال، قالت وكالة «بلومبيرج» إن أرامكو تخطط لاستثمار نحو 1.875 تريليون ريال (500 مليار دولار) على مدار العقد المقبل، وسيخصص جزء كبير منها في المصافي والمصانع الكيماوية.

تمويل الصفقة

وأضافت الوكالة أن الشركة تريد تأمين الطلب المستقبلي على إنتاجها، كما ستؤدي سيطرة أرامكو على أكبر شركة لتصنيع المواد الكيميائية في الشرق الأوسط إلى تقريبها من هدفها المتمثل في أن تصبح واحدة من أكبر منتجي المواد الخام المستخدمة في صناعة البلاستيك.

وفيما لم يوضح المؤتمر الصحفي الذي عقد للإعلان عن الصفقة، كيفية تمويل شراء الأسهم، إلا أن مصادر أكدت لـ«بلومبيرج» أن بنوكا منها «جي بي مورجان تشيس وشركاه» و«مورجان ستانلي» و«سيتي جروب» وبنك HSBC، والبنك الأهلي التجاري ستدير عملية بيع السندات.

وكان وزير الطاقة، خالد الفالح، أكد في يناير الماضي أن أرامكو قد تتخلف عن سداد مدفوعات الاستحواذ على سابك، ما يتيح مرونة في كيفية تمويل أكبر صفقة في تاريخ المملكة.

ووفقا للمصادر، فإن الشركة لديها ديون قليلة جدا وتخطط لإصدار سندات لتمويل جزء على الأقل من عملية الشراء، ما يضطرها إلى نشر بيانات مالية مفصلة للمرة الأولى منذ أواخر السبعينيات.

الأسهم المتبقية

يذكر أن الأسهم المتبقية، والمتداولة في «سابك» والبالغة 30% ليست جزءاً من الصفقة، إذ أعلنت أرامكو السعودية عدم نيتها الاستحواذ على هذه الحصة المتبقية. فيما يخضع استكمال الصفقة لشروط إغلاق معينة، بما في ذلك الموافقات التنظيمية.

نقلة نوعية

وذكر المشرف على صندوق الاستثمارات العامة، ياسر بن عثمان الرميان، أن هذه الصفقة تمثل فائدة مشتركة لجميع الأطراف، ونقلة نوعية لثلاث من أهم المؤسسات الاقتصادية في المملكة، وستوفر الاتفاقية رأس مال ضخما لتعزيز استراتيجية الاستثمار طويلة الأمد لصندوق الاستثمارات العامة، ما سيسهم في تنوّع القطاعات، ومصادر الدخل في المملكة.

كما ستقدم الصفقة مالكاً استراتيجياً قادراً على إضافة قيمة كبيرة لشركة سابك ومساهميها، مع الاستفادة في الوقت نفسه من القدرات القوية التي تتمتع بها «سابك» لفتح الآفاق أمام فرص النمو التي تستطيع أرامكو السعودية أن توفّرها باعتبارها أحد اللاعبين البارزين في أسواق الطاقة عالمياً.

نمو تكرير البتروكيماويات

من جهته، قال رئيس أرامكو السعودية وكبير الإداريين التنفيذيين، المهندس أمين حسن الناصر، إن هذا الاستحواذ يعد قفزة نوعية لدفع استراتيجية النمو التحويلية بأرامكو السعودية في مجال التكرير والبتروكيماويات المتكاملة، وتُعد «سابك» شركة عالمية تتمتع بقدرات متميّزة، سواءً في قوتها العاملة أو قطاع البتروكيماويات.

وكجزء من مجموعة شركات أرامكو السعودية، سنعمل معاً على إنشاء منصة أقوى لتعزيز القدرة التنافسية، وتلبية الطلب المتزايد على الطاقة والمنتجات الكيميائية التي يحتاج إليها عملاؤنا في جميع أنحاء العالم.

التوسع في الاستحواذ

من جانبه، قال النائب الأعلى للرئيس للتكرير والمعالجة والتسويق في أرامكو السعودية، المهندس عبدالعزيز القديمي، إن استراتيجية أرامكو السعودية ترتكز في قطاع التكرير والبتروكيماويات على تلبية احتياجات عملائنا حول العالم من خلال تأمين منافذ للنفط الخام، والتوسّع في صناعاتنا التكريرية، وترسيخ تكاملها مع إنتاج البتروكيماويات، مشيرا إلى أنهم يسعون إلى الاستحواذات وتكوين الشراكات لتحقيق قيمة طويلة الأجل، والارتقاء بالتقنيات من أجل تحويل النفط الخام إلى منتجات كيميائية.

وتمثّل «سابك» شريكاً استراتيجياً، ومنصة قوية لدعم استثماراتنا المستمرة الرامية لتحقيق النمو المستقبلي في قطاع البتروكيماويات الذي يُعد الأسرع نمواً من حيث الطلب على النفط«.

تحويل 3 ملايين برميل

وتتماشى الاتفاقية مع استراتيجية أرامكو السعودية بعيدة المدى لدفع عجلة النمو عبر تطوير وتعزيز محفظة أعمالها في قطاع التكرير والكيماويات، من خلال زيادة إجمالي حصتها من الطاقة التكريرية العالمية من 4.9 مليون إلى ما بين 8 و10 ملايين برميل في اليوم بحلول عام 2030م، على أن يتم تحويل من 2 إلى 3 ملايين برميل في اليوم من هذه الكمية إلى منتجات بتروكيميائية، وسيستهلك هذا الجزء من الأعمال كميات كبيرة من النفط الخام في التكرير والبتروكيماويات.

:

قيمة صفقة = 259.125 مليار ريال

قيمة السهم=123.39 ريالا

إنتاج البتروكيماويات سنويا:

– أرامكو= 17 مليون طن

– سابك= 62 مليون طن

أبرز استحواذات أرامكو خلال عامين:

– شراء 50% من مشروع»رابيد«التابع لشركة بتروناس الماليزية، بقيمة 26.25 مليار ريال خلال 2017.

– شراء حصة شركة»لانكسيس«الألمانية البالغة 50% من مشروع»أرلانكسيو”.

– شراء حصة نسبتها 9% في مشروع تشجيانج للبتروكيماويات بالصين.

أرقام سابك في 2018

-إنتاجها 2018 = 75 مليون طن متري.

-صافي دخلها السنوي= 21.375 مليار ريال.

-قيمة المبيعات السنوية= 168.75 مليار ريال.

-إجمال الأصول= 318.75 مليار ريال.

– مقرها الرئيسي الرياض.

-تدير أعمالا في أكثر من 50 دولة.

-يعمل بها 33 ألف موظف.

استراتيجية عمل صندوق الاستثمارات العامة لتطوير القطاع الخاص عبر 4 محافظ استثمارية:

-الاستثمارات في الشركات السعودية.

-الاستثمارات الموجهة لتطوير القطاعات الواعدة.

-استثمارات المشاريع العقارية والبنية التحتية.

-استثمارات المشاريع السعودية الكبرى.

المصدر

Al Watan

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*