هل ينبغي للركاب البدناء دفع ثمن مقعدين بالطائرة؟

بعد تصريحات صحفية مثيرة أدلى بها في وقت سابق مايكل أوليري رئيس شركة “راين اير” الإيرلندية منخفضة التكلفة بخصوص فرض ضريبة على البدانة، عاد الحديث من جديد عن إمكانية دفع الركاب البدناء ثمن مقعدين بالطائرة بدل مقعد واحد.

لا توجد مساحة كافية للأقدام في أغلب الطائرات والمقاعد ضيقة. وهذا يمكن أن يكون غير مريح للركاب طويلي القامة والبدناء وحتى أحيانا للجالسين بجوارهم.

مايكل أوليري، رئيس شركة طيران “ريان اير” الإيرلندية منخفضة التكلفة، الشهير بتصريحاته المثيرة للجدل كان قد دعا مرة إلى فرض ضريبة على البدانة، رغم أن الشركة الإيرلندية لم تنفذ الخطة قط. ولكن ما الذي يمكن أن يفعله الركاب البدينون لاستقلال رحلة جوية أكثر راحة وأمنا؟ هل ينبغي أن يحجزوا مقعدين؟

تقول كارولا شيفلر من الرابطة الألمانية لصناعة الطيران: “لا يتم سؤال أي راكب عن وزنه عند الحجز”. وتضيف: “يعود الأمر للركاب فيما يتعلق بحجز مقعدين أو التوجه لفئة أخرى ذات مقاعد أكبر أو اختيار مقعد في المنتصف”. 

المصدر

dw.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*