خيانة الامير وليام لكيت مع صديقتها

تناقلت وسائل الإعلام البريطانية والعالمية في الساعات الأخيرة خبرًا هزّ بريطانيا والعائلة المالكة وهو خبر خيانة الأمير وليام لزوجته دوقة كامبريج كيت ميدلتون وليس مع أيّ كان بل مع صديقتها المقربة روز هانبري!

خلاف بين كيت وصديقاتها..

وقد أشارت بعض الصحف في هذا الصدد الى نشوب خلاف بين كيت وصديقتها لافتةً إلى أن الدوقة قد شكت بالأمر بسبب تقرب هانبري من الأمير بطريقة غريبة وغير مألوفة.

اما بعض التقارير الأخرى التي لم يُعرف بعد مدى مصداقيتها فقد افادت أنّ خلاف كيت وميغان الذي أحدث أزمة بين الأميرين ليس السبب في مغادرة الأمير هاري وميغان التي أوشكت على ولادة طفلها لقصر كينسنغتون بل معرفة هاري بخيانة شقيقته لزوجته هو الذي دفعه الى مغادرة القصر.

وفي سياق آخر، وبالعودة الى فضيحة الخيانة أفادت بعض المصادر أنّ كيت منزعجة جدًا من علاقة صديقتها وزوجها القريبة، هي التي باتت ترى الصداقة من منظار آخر الآن، كما وأنّها تشعر بالغيرة والشك مما دفعها الى مواجهة زوجها مطالبة بمعرفة حقيقة علاقته بروز.

المصدر

عائلتي




اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*