خادم الحرمين الشريفين يدشن قطار الحرمين

دشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود في جدة، اليوم الثلاثاء، قطار الحرمين السريع. جاء ذلك خلال رعايته الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة، وشاهد خادم الحرمين الشريفين والحضور فيلمًا وثائقيًا عن مشروع قطار الحرمين السريع. وقال وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، في كلمة له: “لقد شرفنا الله بخدمة ضيوف الرحمن منذ أن أنعم على وطننا بوحدته، على يد مؤسس هذا الكيان العظيم الملك عبدالعزيز وها هو النهج يستمر في عهدكم يا خادم الحرمين الشريفين، راسمًا لنا خطط عمل شاملة حفزتنا جميعًا على مضاعفة الجهود ومسابقة الزمن في سعينا لتحقيق توجيهاتكم الكريمة لراحة الحجاج والمعتمرين”.

وأضاف وزير النقل: “لقد وجهتم يا سيدي بتسخير الإمكانات كافة لخدمة ضيوف الرحمن؛ لتكون الرحلة بين مكة والمدينة أقرب وأيسر من أي وقت مضى، وإن تدشين هذا المشروع بالتزامن مع مناسبة اليوم الوطني الثامن والثمانين لتوحيد هذا الوطن العظيم، ما هو إلا تأكيد على التزام المملكة بخدمة الإسلام والمسلمين”. وأعلن وزير النقل جاهزية انطلاق وتشغيل قطار الحرمين، قائلا: “أتشرف بإعلان جاهزية انطلاق وتشغيل قطار الحرمين السريع؛ حيث نفخر ونتشرف جميعًا بنقل ضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطاهرة”.

وأكد وزير النقل أن قطار الحرمين يمثل الفكرة التي رعاها خادم الحرمين الشريفين، وحرص على إنجازها وتذليل كل الصعوبات التي اعترضها واليوم أصبحت الفكرة واقعًا نعيشه لتكون داعمًا لتحقيق رؤية المملكة في استيعاب النمو المستمر في عدد قاصدي الحرمين الشريفين. وأوضح أنه بعزم على إنجاز المشروع وفق أفضل التجارب العالمية تم تنفيذ مشروع قطار الحرمين السريع ليشمل خمس محطات. محطتان في مكة المكرمة والمدينة المنورة، ومحطة في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية برابغ، ومحطة في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ومحطة في قلب محافظة جدة، هذا القطار على خط بطول 450 كيلو مترًا وبطاقة استيعابية تصل إلى 60 مليون مسافر سنويًا، يتنقلون بين مكة المكرمة والمدينة المنورة عبر قطار الحرمين السريع بكل راحة وأمان وسرعة وكفاءة. وأشار وزير النقل إلى حرص ومتابعة خادم الحرمين الشريفين المستمرة لقطاع النقل ووصفها بأنها الدافع للجميع لبذل قصارى جهودهم لتحقيق تطلعات القيادة الحكيمة، وترسيخ مكانة المملكة بتحويلها إلى مركز “لوجيستي” عالمي يربط القارات الثلاث.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*