تهمة التحرش تلاحق مدير حملة ترامب الرئاسية

المغنية الأمريكية جوي فيلا اتهمت كوري ليفاندوفسكي وهو المدير السابق لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرئاسية بالتحرش بها خلال حفل في شهر نوفمبر 2017 وبحسب ماذكرته “رويترز” في خبر نشرته يوم الأربعاء (27 ديسمبر 2017) إن المغنية الأمريكية ضمن المؤيدين “لترامب”، وقد ارتدت فستانًا وضعت عليه شعار الحملة وهو ”اجعلوا أمريكا عظيمة مرة أخرى“ وذلك خلال حفل توزيع جوائز جرامي هذا العام وقد ذكرت فيلا إنها اتصلت بالشرطة في واشنطن لاتهامه رسمياً. وصرحت فيلا لشبكة (CNN) الإخبارية، إن كوري لمس جزءًا من جسدها دون رضاها أثناء حفل إلتقاط الصور في فندق ترامب في واشنطن.

وفي رده على الإتهام في مقابلة مع شبكة فوكس الإخبارية، قال ليفاندوفسكي إن المسألة قيد التحقيق. وأضاف قائلًا ”هناك عملية (قانونية) ستتم لتحديد براءة شخص. لست هنا لأتحدث نيابة عن جوي. أنا هنا لأتحدث عن نفسي وما سأفعله هو أن أترك العملية تمضي قدمًا“.

وبحسب موقع بوليتيكو قالت فيلا “كنت أرتدي سترة فضية وبنطالًا ضيقًا وبعد الصورة ضرب مؤخرتي بقوة. كان الأمر حقيرًا وصادمًا للغاية“.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*