بالفيديو: أردوغان يتطاول على الإمام محمد بن عبدالوهاب.. وسعوديون يلاحقونه بردود صاعقة

أردوغان يتطاول على الإمام محمد بن عبدالوهاب.. وسعوديون يلاحقونه بردود صاعقة

تطاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على دعوة الإمام محمد بن عبدالوهاب، زاعمًا، فى مقطع فيديو تناقله سعوديون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن “الوهابية ضمن الجماعات المتطرفة وأنها ليست من الإسلام”.

وقوبلت مزاعم أردوغان بردود “صاعقة” من عديد من السعوديين، الذين دافعوا بقوة عن دعوة الإمام محمد بن عبدالوهاب، منتقدين وصول مغالطات الرئيس التركي إلى هذا الحد فى وقت يحضر فيه المناسبات الدينية فى إيران ويتودد لإسرائيل.

وعلق الكاتب مثيب المطرفي على المقطع ساخرًا: “خليفة الإخوان المتأسلمين أردوغان: الوهابية ليسوا من الإسلام ونحن مسلمون وعقيدتنا ترفض أي ظلم تجاه أي بلد!.. هذي والله السنوات الخداعات عطونا أسماء اللي للحين يصفقون له”.

 

 

ما فهد الخالدي فقال، “هل تعلمون (الوهابية) حركة أسسها عبدالوهاب بن رستم الأباضي عام 171 هـ؛ حيث كفّر المسلمين جميعًا وعطَّل الحج. وعندما قامت دعوة التوحيد في جزيرة العرب للشيخ محمد بن عبدالوهاب وسانده الإمام محمد بن سعود أطلق العثمانيون على دعوتهما اسم (الوهابية) لتنفير المسلمين منهما. هذا هوا تاريخكم يا أردوغان”.

أما الدكتور رياض بن سعيد فكتب معلقًا: “أردوغان يذم الوهابية هذا طبيعي جدًا يذمهم كونهم دعاة إلى تحقيق التوحيد والسنة وجهاد أهل الشرك والبدع والتصوف وهذا الدين الذي ثقل عليه تحقيقه، رحم الله المجدد محمد بن عبدالوهاب وجزاه وتلامذته الفردوس”.

واستنكر جبير بين جبير ادعاءات أردوغان قائلًا، “اسمع كيف يصنفنا أردوغان: الوهابية ليسوا من الإسلام ونحن مسلمون وعقيدتنا ترفض أي ظلم تجاه أي بلد!”.

وبدوره، تساءل أحمد الفوزان: “ودي اعرف ايش موقف بعض أفراد التيار الإسلامي من كلام أردوغان واعتقد هو ردد ما يقوله الغرب وإيران عن الوهابية”.

فيما علق ياسر بالقول، “أردوغان قائد الإخوان المفلسين المفسدين (المسلمين): الوهابية ليسوا من الإسلام ونحن مسلمون وعقيدتنا ترفض أي ظلم تجاه أي بلد! يرفض الظلم تجاه اليهود فقط ويرضى الظلم ضد القدس وفلسطين وضد الموحدين. ويهاجم السعودية بمسمى الوهابية”.

 

 

 

المصدر

شعار صحيفة عاجل الالكترونية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*