الفالح ردًا على ترامب: نأخذ الأمور ببساطة واستقرار الأسواق هدفنا

قال وزير الطاقة خالد الفالح، اليوم الأربعاء، إن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وشركاءها «يأخذون الأمور ببساطة»، وذلك ردًا على تغريدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب طلب فيها من منتجي النفط تخفيف جهود تعزيز أسعار الخام.

وحسبما ذكرت شبكة «سي.إن.بي.سي»، قال الفالح في الرياض عندما طُلب منه التعليق على تغريدة ترامب هذا الأسبوع: «نأخذ الأمور ببساطة. الدول الـ25 تنتهج نهجًا بطيئًا ومحسوبًا، كما أثبت النصف الثاني من العام الماضي، ما يهمنا هو استقرار السوق أولًا وقبل كل شيء».

أضاف الفالح أن التحليلات الحالية تشير إلى أن (أوبك) وحلفاءها، في إطار ما يطلق عليه (أوبك+)، قد يحتاجون إلى تمديد اتفاقهم لكبح الإنتاج إلى نهاية 2019.

وقال الفالح: «كل التوقعات التي اطلعنا عليها تخبرنا أننا سنحتاج إلى مواصلة كبح الإنتاج في النصف الثاني من العام الحالي؛ لكن لا أحد يعرف أبدًا، فتلك التوقعات تقوم على افتراضات معينة».

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال في وقت سابق في تغريدة له على «تويتر»: «إن أسعار النفط ترتفع أكثر مما ينبغي»، داعيًا أوبك إلى الاسترخاء وأخذ الأمور ببساطة».

هذا ارتفعت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، بعد تقرير أفاد بتراجع مخزونات الخام الأمريكية، وفي الوقت الذي يبدو فيه أن أوبك ستلتزم بتخفيضات الإنتاج؛ رغم الضغوط التي يمارسها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وسجل خام غرب تكساس الوسيط الامريكي 55.99 دولار للبرميل، مرتفعًا 49 سنتًا، أو ما يوازي 0.9% عن التسوية السابقة.

وبلغ خام القياس العالمي برنت 65.65 دولار للبرميل، مرتفعًا 44 سنتًا، أو ما يعادل 0.7% عن سعر الإغلاق السابق.

وقال معهد البترول الأمريكي في تقريره الأسبوعي إن مخزونات الخام الأمريكية نزلت بمقدار 4.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 22 فبراير إلى 444.3 مليون برميل.

ولقيت أسواق النفط بصفة عامة دعمًا هذا العام من تخفيضات إمدادات منظمة أوبك التي اتفقت مع منتجين من خارجها مثل روسيا في أواخر العام الماضي على تقليص الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل يوميًا لدعم الأسعار.

المصدر

صحيفة عاجل الالكترونية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*