أرباح “أرامكو” تعادل أرباح “أبل” و”جوجل” و”موبيل” .. فماذا تخطّط؟

كشفت وكالة “موديز” أن شركة “أرامكو” كانت الشركة الأكثر ربحية في عام 2018 بنحو 111 مليار دولار، وتعادل أرباح “أرامكو” أرباح “أبل” و”جوجل” و”إكسون موبيل” مجتمعة.

ووفق ما نقلته “رويترز” عيّنت “أرامكو السعودية”، أكبر منتج للنفط في العالم، بنوكاً قُبيل إصدار أول مزمع لسندات دولارية متعدّدة الشرائح، حسب ما أفادت به وثيقة اطلعت عليها “رويترز” صادرة عن أحد البنوك التي تقود العملية، وحصلت “أرامكو” على تصنيف ائتماني A1 من “موديز”، وA+ من “فيتش” قُبيل طرح السندات المزمعة، وتدور آجال السندات بين 3 سنوات و30 عاماً.

ويبدأ عقد اجتماعات مع مستثمري السندات هذا الأسبوع في “جولة ترويجية” تشمل: سنغافورة ولندن وهونج كونج وطوكيو ونيويورك ولوس أنجلوس وبوسطن وشيكاغو.

وعيّنت “أرامكو” كلاً من: “جيه.بي مورجان” و”مورجان ستانلي” منسقين عالميين مشتركين، وكمديري دفاتر، إلى جانب “سيتي جروب” و”جولدمان ساكس” و”إتش.إس.بي.سي” و”الأهلي كابيتال”.

وتخطّط “أرامكو السعودية” لإصدار سندات بقيمة 10 مليارات دولار هذا الأسبوع، بهدف تمويل استحواذها على حصة الأغلبية في “سابك”، بحسب مصادر لـ “وول ستريت جورنال”، وهذه هي المرة الأولى التي تفتح فيها “أرامكو” دفاترها أمام المستثمرين.

وستستخدم “أرامكو” أموال هذه السندات من أجل تسديد الدفعة الأولى من قيمة الاستحواذ على حصة الأغلبية في “سابك” البالغة قيمتها 69 مليار دولار، مع دفع ما تبقى من قيمة الاستحواذ على أقساط.

ويأتي تحرك “أرامكو” للاستحواذ على حصة الأغلبية في “سابك” لتحقيق أهداف عدة، فشركة #سابك هي رابع أكبر شركة كيمياويات في العالم، وتقدر قيمتها السوقية بـ 370 مليار ريال، حسب إغلاق أمس.

وسيعطي استحواذ “أرامكو” على حصة 70 % من “سابك” قيمة مضافة لتنويع استثماراتها في قطاعَي التكرير والبتروكيماويات، كما ستفتح الصفقة أسواقاً جديدة لخام “أرامكو”، إضافة إلى النمو في مجال الكيمياويات الذي تعده “أرامكو” أمراً محورياً لإستراتيجيتها الخاصة بأنشطة المصب، كما ستعزّز الصفقة من قيمة “أرامكو” السوقية قبل طرحها العام المرتقب.

المصدر

سبق




اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*